قرارات نارية مرتقبة لمجلس الأهلي في أزمة ملعب نهائي دوري أبطال أفريقيا



12:09 م | الجمعة 13 مايو 2022

قرارات نارية مرتقبة لمجلس الأهلي في أزمة ملعب نهائي دوري أبطال أفريقيا

محمود الخطيب وبعض أعضاء مجلس الإدارة

يستعد مجلس إدارة النادي الأهلي بقيادة محمود الخطيب، لعقد اجتماع طارئ الأحد المقبل، لمتابعة أزمة ملف ملعب نهائي دوري أبطال أفريقيا، ومناقشة التداعيات الأخيرة بعد تمسك الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» بإقامة المباراة في المغرب بما يمثله ذلك من عدم تكافؤ الفرص وانحياز تام لفريق الوداد المغربي، ويجهز مجلس الخطيب لقرارات نارية للرد على «كاف» في الأزمة.

بيان الاتحاد الأفريقي بشأن أزمة ملعب نهائي أفريقيا

وأعلن الاتحاد الأفريقي عن إقامة نهائي دوري أبطال أفريقيا هذا الموسم يوم 30 مايو في المغرب، ثم أصدر بيانًا رسميًا خلال الساعات الماضية، حول ملعب نهائي أفريقيا جاء فيه:

«يتفهم الاتحاد الأفريقي تمامًا الشكاوى والمخاوف التي أثارها النادي الأهلي والاتحاد المصري لكرة القدم ويلتزم بمبادئ الإنصاف والعدالة والمساواة بين جميع الأندية والاتحادات الأعضاء، ومع ذلك، كان كاف ملزمًا بالالتزام بالقرار الذي اتخذته قيادة الاتحاد السابقة في يوليو 2019 وتنفيذه، وهو أن نهائي دوري أبطال أفريقيا، سيكون نهائيًا ذهابًا واحدًا بدلاً من النهائي المعتاد ذهابًا وإيابًا».

مجلس إدارة الأهلي

وتابع بيان كاف: «علاوة على ذلك، فإن كاف ملزم أيضًا بقواعد فيفا التي لا تسمح بتغيير قواعد المنافسة بمجرد بدء المنافسة، المغرب والسنغال هما البلدان الوحيدان اللذان استوفيا معايير عرض البلد المضيف، بعد أن طلب الاتحاد الافريقي لكرة القدم «كاف» من الاتحادات الأعضاء البالغ عددها 54، تقديم عروض لاستضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا، ومصر لم تقدم محاولة، ومنح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بعد ذلك نهائي دوري أبطال أفريقيا للمغرب بعد أن سحبت السنغال عرضها».

الأهلي يطلب نصف سعة استاد ملعب مركب محمد الخامس

وقال مصدر داخل النادي الأهلي في تصريحات خاصة لـ«الوطن سبورت»، إن الإدارة الحمراء، ترفض بشكل قاطع البيان الذي أصدره الاتحاد الأفريقي، وتتمسك بحقها الكامل في نقل المباراة النهائية خارج المغرب، لتطبيق الشفافية وتحقيق العدالة بين جميع الفرق المتنافسة.

فريق الأهلي

قرارات مرتقبة لمجلس الأهلي

وتابع المصدر: «ستنتظر إدارة الأهلي صعود الفريق الأول بشكل رسمي إلى النهائي بعد تخطي عقبة وفاق سطيف، وبعدها ستواصل التصعيد إلى المحكمة الرياضية بإرفاق مستند برد الكاف برفض إقامة المبارة على ملعب محايد».

وأوضح أن اجتماع مجلس الإدارة سيتواجد فيه بعض أعضاء شركة الكرة وبعض من أعضاء لجنة التخطيط، واللجنة القانونية بالنادي لدراسة الأمر من كل جوانبه قبل اتخاذ أي قرار رسمي بشأن الأزمة الحالية.

وأكد المصدر أن مجلس الإدارة يرتب في الوقت الحالي حال حسم الملف بإقامة اللقاء في المغرب بشكل نهائي، وأبرز هذه الترتيبات هي طلب الحصول على 50٪ من سعة استاد مُركب محمد الخامس، مع التأمين الكامل خلال وجودها في الملعب، وذلك لحضور جماهير الأهلي من القاهرة لمؤازرة ودعم الفريق.

وأضاف أن شركة الأهلي للسياحة ستبدأ فور تأهل للنهائي في استخراج تأشيرات للجماهير التي ترغب في السفر إلى المغرب لدعم الفريق، ومن ضمن الترتيبات أيضا اختيار طاقم التحكيم الذي سيدير المباراة وأن يكون من الصفوة داخل القارة السمراء وبعيدًا عن الحكام الذين تسببوا في بعض الأخطاء التحكيمية.

 

اترك رد

x