هل يجوز طلب الرحمة للمسيحي؟


أسئلة شائعة بين المسلمين حيث تجد بعض الناس يختلطون بعد وفاة من يطلب الرحمة ويستغفرون له ويقبلون به. والموقع المرجعي لهذه المقالة هو المقال ببيان رحمة للمسيحي كما أوضحه أهل العلم والفقهاء في الشريعة الإسلامية.

هل يجوز طلب الرحمة للمسيحي؟

قال تعالى: {والذين آمنوا لا يستغفرون المشركين على ما جاء في القرآن الكريم. [1] ونزلت الآية الكريمة لما أقسم الرسول صلى الله عليه وسلم أن يستغفر لعمه في الحلفاء المتوفين. وروى أبو هريرة – رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: طلبت من ربي أن أستغفر لعيني بإذن. لقد أعطى الإذن ، وأذن لي ، وطلبت منه إذني لزيارة قبرها ، فأذن لي بذلك “. [2] وبناءً على فقد أجمع أهل العلم على أن الدعاء المسلم بعد وفاته غير ، وقد قال الإمام النووي رحمه الله: “وَأَمَّا الصَّلَاةُ عَلَى الْكَافِرِ ، وَالدُّعَاءُ لَهُ بِالْمَغْفِرَةِ ، فَحَرَامٌ فَحَرَامٌ بِنَصِّ بِنَصِّ الْقُرْآنِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ وَالْإِجْمَاعِ الْقُرْآنِ الْقُرْآنِ الْقُرْآنِ الْقُرْآنِ الْقُرْآنِ الْقُرْآنِ القرآن القرآن القرآن القرآن القرآن الكريم مع الاستغفار له وله وله وله بالدعاء والدعاء

    هل يجوز الرحمة على المسيحيين؟

هل يجوز تعزية النصراني والدعاء له؟

التعازي لغير المسلمين أمر بالاسم. وأما الدعاء بالرحمة فهو من الأمور التي نهى عنها الإسلام الصحيح ، وقد أوضح العلماء ذلك قياسا على ما جاء في الرسول – صلى الله عليه وسلم – للمرضى غير المسلمين. قال أنس مالك – رضي الله عنه -: “كانَ غُلَامٌ يَخْدُمُ النبيَّ صَلَّى الله عليه ، فَمَرِضَ ، فأتَاهُ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَعُودُهُ ، فَقَعَدَ عِنْدَ رَأْسِهِ قَقالِ: عَلَقَقِقال له: فَقَعَدَ عِنْدَ رَأْسِهِ فَقَقال له: فَأَْمِقِقاله عليه وسلَّمَ ، فأسْلَمَ ، فَخَرَجَ صَلَّى عليه وسلََّّمَه: الحمد لله الذي أنقذه من النار “. [3] وبالمثل ، فقد استند إلى جواز تعازي المسيحيين في دخول الصلاح العام.[4]

    هل يجوز الرحمة على الشيعي بعد وفاته؟

الرحمة لموتى المسلمين إسلام ويب

ما ورد فيه: بيان الودة بيان بالعربية …

  • “لا تجوز رحمة موتى الكفار ، سواء كانوا من اليهود والنصارى ، أو غيرهم ، لقوله تعالى: ما كان والذين آمنوا أنهم يستغفرون المشركين ، وإن كانوا كذلك. اولا من لم ياتي منه نفسي بيده. هذه الأمة لا يسمعها أحد ولا نصراني يموت مؤمنًا بما هو من النار. رواه مسلم وغيره.
  • قال الشيخ ابن تيمية رحمه الله في فتاواه: قال: صلوا إلى ربكم في الخفاء أنه صالح في الدعاء ، ومن الظلم في الدعاء: أن يسأل العبد العبد ما لا يفعله الرب. مثل: أن يطلب بيوت الأنبياء والأنبياء والأنبياء والأنبياء والأنبياء بينهم. ، أو مغفرة المشركين ونحو ذلك. انتهى. “[5]

هل يجوز قراءة سورة الفاتحة على الميت المسيحي؟

وَفَاتُحُ إِسْلِمَ مِنَ الْخَاسِرِينَ ، فَقَالَ: {وَمَنْ يَبْتَغَ دِينًا بَغَيْرِ السَّلْمِ فَلَيْسَ بِهِ: وَمَنْ يَبْتَغُ دِينًا بَغَيْرِ السَّلْمِ. الخاسرون[6] وعليه فإن الفقهاء يتلوون القرآن الكريم عن روح غير ذلك والله ورسوله أعلم.[7]

    هل يجوز الرحمة على الشيعي؟

هل تجوز الرحمة للمسيحي؟ هناك رحمة في عرض الأحكام الرسمية التي صدرت في الرحمة ودعاء الاستغفار لغير المسلمين من المسلمين والسنة النبوية الشريفة.

اترك رد

x
%d مدونون معجبون بهذه: