عملية “الفجر الصادق” الإسرائيلية على غزة تغتال قيادي في حركة الجهاد وحماس تتوعد (فيديو)


واجه الحقيقة

أعلن الجيش الإسرائيلي ، الجمعة ، بدء عملية عسكرية في قطاع غزة أطلق عليها اسم “الفجر الحقيقي” لاستهداف حركة الجهاد الإسلامي ، التي نفذت اغتيال قيادي بارز في الجناح العسكري للحركة.

وذكر الجيش الإسرائيلي أن طائراته الحربية شنت غارتين جويتين على شقة في برج وسط مدينة غزة ، وأخرى على مرصد المقاومة شمال قطاع غزة.

قصف غزة اليوم

من جهتها كشفت مصادر فلسطينية أن الصواريخ الإسرائيلية قتلت تيسير الجعبري قائد الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في غزة.

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، مقاطع فيديو تظهر قصف مبنى سكني في مدينة غزة.

وذكرت مصادر طبية فلسطينية أن هذه العملية أسفرت عن مقتل 4 أشخاص وإصابة نحو 16 آخرين ، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية وفا.

وتأتي هذه العملية بعد أيام من تصاعد التوتر بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي ، عقب اعتقال زعيم الحركة بسام السعدي ، خلال عملية عسكرية في مدينة جنين شمال الضفة الغربية.

رد حماس على إسرائيل

وردا على اغتيال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي ، قال الناطق باسم حماس فوزي برهوم في بيان إن “العدو الإسرائيلي هو الذي بدأ التصعيد ضد المقاومة في غزة وارتكب جريمة جديدة وعليه أن يدفع الثمن”. السعر وتحمل المسؤولية الكاملة عنه “.

وأضاف: “المقاومة بكل أسلحتها العسكرية وفصائلها متحدة في هذه المعركة ، وستقول كلمتها بكل قوة ، ولم يعد من الممكن قبول استمرار هذا الوضع كما هو”.

وشدد برهوم على أن “المقاومة الباسلة ستدافع عن شعبنا وشعبنا في قطاع غزة بكل ما تملك وستوازن الردع وستستمر في ملاحقة الاحتلال وستهزمه كما هزمه في كل المعارك وفي كل الساحات خاصة. هذه المعركة ايضا وعلى كل الساحات ان تفتح نيرانها على العدو وعلى قطعان المستوطنين “.



اترك رد

x
%d مدونون معجبون بهذه: